أخبار أسواق النفط

ماذا يحمل الأسبوع الجديد من مفاجأت بأسواق واسعار النفط

ينتظر الجميع القرارات المتوقعة بسوق النفط في الأسبوع الجديد وذلك بعد الانخفاض الكبير الذي تشهده أسعار النفط في هذه الفترة، حيث وصلت أسعار خام القياس العالمي برنت سعر 41.77 دولار أمريكي للبرميل، بينما سجل خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي سعر 39.85 دولار أمريكي للبرميل.

اتصالات واتفاقات بين كبار المنتجين الأسبوع الماضي

ازدادت الاتصالات الهاتفية بين المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وذلك سعيًا منهم لمحاولة إعادة الاستقرار لأسواق موارد الطاقة بما أنهم أكبر منتجي للنفط في العالم.

وفي أثناء اجتماع لجنة المراقبة الوزارية المشتركة لأعضاء تحالف أوبك اتفق وزير الطاقة الروسي مع وزير الطاقة السعودي أن تعافي الطلب العالمي على منتجات الطاقة سيكون بطيء جدًا في فترة انتشار فيروس كورونا.

كما يتوقع وزير الطاقة الروسي أن الاستثمار العالمي في الطاقة سينخفض هذه الفترة بنسبة 20%، وينبغي الإشارة إلى أن هذه النسبة أكثر من نسبة انخفاض الطلب العالمي على النفط.

أما الوزير السعودي فهو يتوقع تعافي النشاط الاقتصادي خلال بداية العام المقبل وذلك سيحدث بعد التوصل إلى لقاح في نهاية عام 2020، ولكن في حالة عدم التوصل إلى لقاح حينها سيظل الانخفاض مستمرًا، ونتيجة لذلك تتوقع المؤسسات المالية الدولية والعراق وغيرها من الجهات أن ترتفع أسعار النفط في النصف الثاني من عام 2021.

القرارات المتوقعة بسوق النفط في الأسبوع الجديد

استمر النفط في انخفاضه حيث شهد خام برنت انخفاض بمقدار 69 سنتًا أي بما يعادل 1.6 % ليصل بذلك إلى سعر 41.77 دولار أمريكي للبرميل، بينما انخفض خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي بمقدار 79 سنتًا أي بما يعادل 1.9 % ليصل بذلك إلى سعر 39.85 دولار أمريكي للبرميل.

وينبغي الإشارة إلى أن أسعار النفط تستكمل تراجعاتها في هذه الفترة بسبب مجموعة من الأسباب مثل زيادة المخزونات التجارية الأمريكية، وارتفاع حالات الإصابة بمرض كورونا (كوفيد-19)، وهذا إلى جانب قيام مؤسسة النفط الليبية بإعلان حالة طوارئ على ميناء السدرة وميناء راس لانوف، وأخيرًا تسببت المخاوف بشأن الطلب العالمي للنفط على الأسعار العالمية للنفط أيضًا.

وفي النهاية نلفت أنظاركم إلى أن جميع الأسواق الاقتصادية تنتظر القرار الذي ستصدره تحالف أوبك عندما يتم انعقاد مؤتمرها الوزاري في نهاية شهر نوفمبر لعام 2020.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى