إعلان
أخبار نفط الخليج

صادرات النفط السعودية إلى أمريكا تهبط إلى مستوى تاريخي

أعلنت إدارة معلومات الطاقة بيانات خاصة بحجم صادرات النفط السعودية إلى أمريكا التي شهدت انخفاض بداية من شهر أكتوبر لعام 2020 بنسبة كبيرة لم يسبق لها مثيل منذ 35 عام.

حجم صادرات النفط السعودية إلى أمريكا

شهدت صادرات النفط السعودية إلى أمريكا انخفاض لم يسبق له مثيل وذلك منذ شهر اكتوبر لعام 2020 حيث بلغ متوسط حجم الصادرات أقل من 100 ألف برميل يوميًا، كما انخفض حجم شحنات النفط السعودي إلى الولايات المتحدة الأمريكية في الأسبوع المنتهي يوم 27 نوفمبر إلى حوالي 73 ألف برميل في اليوم.

ومن الجدير بالذكر أنه في شهر أكتوبر لعام 2020 بلغ متوسط حجم الصادرات حوالي 177 ألف برميل في اليوم وذلك مقارنة مع شهر أغسطس من نفس العام، ونتيجة لذلك سعت المملكة العربية السعودية والتي تعتبر أكبر منتج في منظمة أوبك+ أن تقلص المعروض من النفط بسبب انخفاض أسعار النفط بشكل كبير.

وإذا رغبنا في مقارنة صادرات النفط السعودية إلى أمريكا في بداية عام 2020 وأواخر نفس العام سنجد أنه في شهر أبريل من عام 2020 قامت المملكة العربية السعودية بإرسال حوالي 1.3 مليون برميل في اليوم إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك بهدف إغراق السوق الأمريكي بالنفط أثناء حرب الأسعار التي شهدتها أمريكا مع روسيا في نهاية شهر مارس وبداية شهر أبريل لعام 2020.

بعد هذه الفترة قامت المملكة العربية السعودية بتغيير مسارها حيث قامت بزيادة الشحنات إلى دولة الصين وفي المقابل قامت بتشديد الصادرات إلى الولايات المتحدة الأمريكية واستمر هذا الأمر حتى شهر نوفمبر من عام 2020، ونتيجة لذلك بلغ متوسط صادرات النفط إلى الصين يتراوح ما بين 1.6 مليون وحتى 1.7 مليون برميل في اليوم، وبذلك قامت المملكة العربية السعودية بمنافسة دولة روسيا على لقب أكبر مورد للنفط في العالم أجمع لأكبر مستورد للسلعة في العالم أجمع.

إعلان

وفي نهاية مقالنا نكون عرضنا لكم متوسط حجم صادرات النفط السعودية إلى أمريكا كما أننا اخبرناكم بكل ما تودون معرفته عن هذا الأمر بداية من شهر يناير وحتى شهر نوفمبر 2020.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى