إعلان
أخبار أسواق النفط

تقرير أسبوعي عن النفط وأكبر خسارة فاضحة منذ شهور

تقرير أسبوعي عن النفط اليوم مع اكتشاف خسائر فاضحة في مؤشرات النفط الأسبوعية، لنجد أنه من أكبر انخفاض أسبوعي تم تسجيله في سوق النفط منذ شهور مضت، وخلال هذا المحتوى سنتعرف معًا على الأسباب التي أدت إلى تراجع أرباح النفط الأسبوعية.

تقرير أسبوعي عن النفط

خلال التقرير الأسبوعي اليوم وجد أنه تم تسجيل خسائر أسبوعية هائلة في النفط بعد انتهاء تسجيلات الأسبوع الماضي الهابطة، خاصة بعد تراجع أسعار النفط يوم أمس الجمعة الموافق 16 من شهر يوليو، لنجد أنها في النهاية متجهة إلى تسجيل أكبر انخفاض أسبوعي لها منذ شهور، وبالتالي زاد هذا الحدث من مخاوف المستثمرين في الأسواق.

وفي المقابل نجد أن منظمة أوبك بلس من المتوقع أن تزيد من مستوى الإنتاجية بالتزامن مع احتمالية ارتفاع مستويات الطلب مع تعافي المزيد من الدول من انتشار فيروس كورونا المستجد، حيث نجد أن خام برنت تسليم سبتمبر سينخفض إلى 73 دولار أمريكي للبرميل الواحد، لنجد في النهاية أنه تم خسارة أكثر من 3% بعد يومين من الانخفاضات الحادة وأن هذه أكبر خسارة أسبوعية منذ شهر مايو الماضي.

أما بالنسبة للخام الأمريكي تسليم أغسطس نجد أنه هو الأخر هبط بنحو 4% هذا الأسبوع ليصل إلى ما دون مستوى 72 دولار أمريكي للبرميل الواحد، ليشهد الخام الأمريكي أكبر تراجع أسبوعي من شهور مضت ومنذ شهر مارس بالتحديد.

سياسة الإمداد ومنظمة أوبك بلس

وفي ظل تلك الخسارة الكبيرة التي تعرض لها السوق النفطي خلال هذا الأسبوع كانت هناك الكثير من المناقشات بشأن سياسة الإمداد لمنظمة البلدان المصدرة للبترول وروسيا ومنتجين آخرين، بجانب منظمة أوبك بلس التي كانت انتهت بالفعل دون الوصول إلى اتفاقية خاصة بعد أن تم اعتراض الإمارات على خط الأساس الخاص بإنتاجها، هذا ما أدى إلى عرقلة تمديد سياسة الإنتاج إلى ما بعد أبريل عام 2022.

إعلان

ولكن اليوم وجد أنه تم التوصل بالفعل إلى تسوية من شأنها أن تفتح مجالات بغرض زيادة إمدادات الخام في سوق النفط وفقاً لبعض المصادر القريبة من مجموعة أوبك بلس.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى